الجمعة، 7 يونيو، 2013

عودة للذكريات

من وقت لأخر تعاودنى ذكريات طفولتى البعيدة و أحداث معركة بورسعيد حيث تركت فى النفس و الروح اثر بالغ كم هى سيئة الحروب تتدخل الدول الكبرى المهيمنة فى مناطق عدة من العالم طامعة في مقدرات الدول النامية للسيطرة و بسط النفوذ و كان لتأميم شركة قناة السويس رد فعل غاضب و عنيف إذ حشدت انجلترا و فرنسا الدولتان الأكبر فى هذا الزمان جيوشهما و جيش صنيعتهم إسرائيل للهجوم علي بورسعيد فى معركة غير متكافئة من حيث العتاد أو السلاح و لكن كان فى بورسعيد أبطال رجال و نساء و أطفال و شيوخ أعادوا كتابة سطور التاريخ و بذلوا الغالى و النفيس و الأرواح ليدحروا هذا العدوان الغاشم و كنت قد كتبت بعض ذكرياتى عن هذة الفترة و توقفت عند إستشهاد عمو عوض بن أبو رشاد هذا و قد قامت القوات البريطانية بالأبرار و النزول علي شاطئ بورسعيد حيث حاصرت أبطال المقاومة أمام مستشفى الحميات و اردوهما قتلة بعد معركة عنيفة بشاطئ الجميل و الجبانات تكبدت فيها بريطانيا خسائر فادحة في قوات المظلات حيث كان نصيب كل مظلى القتل بأيدى الأبطال ، و بعد أن تم حرق حي المناخ بالكامل تجمع الأهالى فى جراج عبد ربه مسجد مريم الحالى و حاصر جنود الأحتلال الجراج و قضينا ليلة عصيبة على أرضية الجراج دون ماء أو طعام و أن نسيت لا أنسى أستشهاد عمو عوض رميا بالرصاص أمام أهله بجوار سور مستشفى الحميات و للحديث بقية




 

الجمعة، 31 مايو، 2013

عودة لمدونتى



اليوم اعود لمدونتى مجددا بعد هجر دام طويلا رغم حبى للتدوين و سوف أعود لسرد ذكرياتي مرة آخرى من الغد بمشيئة الله و سأطرح السياسة و الساسة و حال البلد جانبا و لن اقبل اى اراء سياسية سأكتفى بخصوصية ذكرياتى لكى أتم ما قد بدء فلقد جولت بموقع  التواصل الأجتماعي و تعرفت على عدد هائل من الأصدقاء و لكن المدونة فيها أصدقاء محدودين و اعرفهم بالأسم و الصورة  و هذا يكفينى في هذه الآونة و سأعيش خصوصية بلدى بورسعيد 

الأحد، 5 مايو، 2013

هل القضاء المصرى شامخ ؟

اليوم يمر قرابة العامان و النصف من إندلاع أعظم ثورة في تاريخ البشرية علي نظام أستبدادي فاسد ألا و هو نظام المخلوع عليه من الله مايستحق و لازلنا نعاني من أستمرار الفساد و المحسوبية و البلطجة و السؤال هل يمكن التغلب علي الفساد و المحسوبية و البلطجة فى ظل تربع قضاة المخلوع علي منصات القضاء و موسم البراءة للجميع لا و الله لن يستقيم الأمر طالما هناك قضاة الفساد و الرشوة و المحسوبية و التكبر و التحيز فالمفترض في القاضى النزاهة و الطهارة و العدل و الحسم و مرضاة الله وحده لأنه سوف يلقي الله و مسئول عن ما قضى و المتتبع للقضاة يندهش من الأحكام و الجور و الظلم و من مكاني هذا أقترح علي رأس النظام و الممثل في شخص رئيس الجمهورية أن يقتضى بالخليفة عمر بن عبد العزيز و يغير كل القضاة الذين شاركوا في التزوير و الفساد و الظلم  سوى سمي هذا مذبحة قضاء أو لم يسمى إن أراد أستتباب الأمن و العدل في ربوع مصر مع تجفيف منابع المحسوبية و الفشلة و لا يعين إلا المتفوقين و بغير هذا سوف يظل القضاء موضع مسألة هل  القضاء المصرى شامخ أم شاخخ

الجمعة، 1 فبراير، 2013

هل هي ردة علي الشرعية

ما نراه  الآن في محيط الأتحادية هو عبارة عن ردة و خروج عن الشرعية و أنقضاض علي خيارات الشعب و المطلوب من جميع القوي السياسية و الداعية لتلك التظاهرات سحب كل من يتبعهم في محيط الأتحادية حتي يرفع الغطاء عن تواجد البلطجية في محيط الأتحادية و يمكن لسلطات الأمن السيطرة علي الموقف لأن التمادي في هذه الظاهرة يجر مصر و المصريين لنفق مظلم لا يعلم نهاية أحد و يجب علي الجميع و ضع أمن مصر و أستقرارها نصب أعينهم لأننا جميعا سوف ندفع فاتورة الفوضي غاليا تلك الأحداث المتسارعة هي من دعتني للكتابة مرة ثانية بالمدونة و دعونا نرفع جميعا يدا الضراعة لله أن يحفظ مصر و المصريين اللهم يا عزيز ياجبار ألف بين قلوب المصريين و ردهم لدينك ردا جميلا